منتديات ابوعمر المقدسي
اهلا بك زائرنا الكريم
انكنت عضوا فتشرف بالدخول للمشاركة والاستفادة وان
كنت زائر فتفضل بالتسجيل


روحاني
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولشارك معنا في الفيس بك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 77 اهلا وسهلا بكم في منتديات ابوعمر المقدسي 77 ونتمنا لكم اسفادة من المنتدي المواضيع الجديدة 77 tvقران لتحميل وسماع اجمل مقاطع القران الكريم : 77 جديد :منتدي الحدث تطورات الامة حوار بين الماء والنار من قبل العضو المميز ابو سامي 77 شخصيات مهمة :السيرة الذاتية لفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين"رحمه الله 77 قسم الصور :صور لفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين 77 ( الدعاء إلى شهادة أن لا إله إلا الله ) 77 الوحدة الفلسطينية : للمرة الاولي سارع في الدخول الي الصفحة 77 السنة النبوية: وسائل الإقناع والتأثير في الخطاب الدعوي
ترحيب بالاعضاء الجدد:: محمد ابو سامي$$ سيف الاسلام$$ محمد الاغا اهلا وسهلا بهم

شاطر | 
 

 ذكريااااات جدتى والمفتاااح .. قصة غاية في الروعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوسامى

avatar

عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 20/05/2011

مُساهمةموضوع: ذكريااااات جدتى والمفتاااح .. قصة غاية في الروعة    الخميس مايو 26, 2011 9:15 pm


الجدة والمفتاح


كانت تُصارع سكرات الموت وهي تمد يدها إليه ..

- إيش هاد يا ستي .. مفتاح!!

- نعم يا ستي هذا مفتاح دارنا الي في (الكُدِسْ) ..

- وإيش أعمل فيه أنا ؟! هذا متل ما بتحكو أكل عليه الدهر وشرب!!

نظرت إليه تحتويه بعينيها غاضبة من مَقُولته الأخيرة، ولكنها تحاملت على نفسها، فلم يعد في البيت غيره، بعد أن سافر أخوه لإكمال تعليمه الجامعي، ويجب عليها أن تنقل الأمانة، ولو أنها تعلم أن هناك رجالاً غيره حاضرين ما ائتمنته عليه ..

تُعالِج أنفاسَهَا وَتُغالب قَهرها في سَكَرَاتِ مَوتِها..

- نعم لقد شَرِبَ الدَّهرُ عَلَيهِ وَأكلَ مِن أجسَادِنا وَمِن صَبرنا وَانتظارنا ولكِنَّهُ سيبقى صامداً رغم كل شيء، فقد مات جَدُّك وَهُو يُوصِيني بِهِ، وَلم يَكُن أبُوكَ بأن يبقى بعد جَدِّك لأن روحه كانت متعلقة بالشهادة، وأظنه الآن ينتظرني مع جدك هناك، حيث لا مفاتيح ولا أبواب مغلقة، ولا حقد دفين..

بيتنا بالقدس يا جدة .. بجانب الحرم (الناحَة) الغربية، وساكنين فيه صهاينة يا ستي!! ..

- يا ستو هدا المفتاح ما بنفع، أكيد غيروه وصار على الريموت كنترول .. (يضحك) الناس بتتقدم يا ستي .. مش متلنا ماسكين مفاتيح من عهد جِدْ جِدو ..

بس بتعرفي يا ستي إنه ممكن نستفيد منه في المحلات الأثرية، بيشتروه عشان يعلقوه للسياح، شكله (نايس بيوتيفل هيستوري) .. واو ..

- ولك هو إنته ما في منك فايدة أبداً .. هات.. هات.. خليني أعطيه لأختك الصغيرة، بجوز عندها نخوة وشهامة أكثر منك .. هات، وتشده من بين يديه وهو يقول:

- خلص.. خلص (ستو) خليكي ريلاكس) .. خلص ما يهمك أنا راح أضبه عندي في (الكَّفَر)، ولما يعطونا البيت بنروح وبنشوف إذا عجبنا ممكن نَاخده ..

- ولك يا ستي إنته بدك تِجلطني قبل ما أموت .. ما في فايدة الله يسامحه أبوك دلَّعَك كتير ..

- أوه ستيييي داد أُولْ رِيدي مَات من وأنا بيبي .. الي ربتني المام ...

- أهه.. والله نسيت ما إنته ترباية مرة .. آه آه آه آه آه ..

- أوه سِتُو مَالِك يَا رَبِّي ... مَامْ مَامْ تَعِي شُوفي سِتو ما بعرف إيش مالها ..

تاتي أمه مهرولة وهي تقول: أكيد زعلتا ما إنت دايماً هيك، ما بتأعد معها إلا بتزعلها ..

- أوه مام آي دُنت نُوو وَت هَبِنْد ..

تُسند ظهر الجدة وَتُعطيها البَخَّاخ .. تَسترجع أنفاسها شيئاً فشيئاً..

- إنتِ ما راح تِخْلَصي من (إصِّة) هالمفتاح .. كل يوم بتعملي نفس الحكاية مع هالولد .. خليه بحاله هالمسكين دراسة، وهم، وكمان بدك تخليه يهتم في الأضِيِّة، وهُمِّه شَنَبات مِشْ آدرين يعملوا إشي، روح روح مام كمل لعبتك على البلي ستيشن ..

- أوه مام أي بلي ستيشن هادا؟!، أنا عَمْ بِعمُل تشات مع الجيرل فريند بتاعي.. أوووووووووووووه!! نسيت، هلأ بتكون تحكي مع تامر وأنا آعد هون مع مفتاح (مصَدِّي) ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ذكريااااات جدتى والمفتاااح .. قصة غاية في الروعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ابوعمر المقدسي :: الفئة الأولى :: منتدي الثقافة والتاريخ-
انتقل الى: